سوريات عبر الحدود تشارك في الاجتماع السنوي لسيدات نوبل

شاركت عضوة إدارة منظمة (سوريات عبر الحدود) سمارة الأتاسي، بالاجتماع السنوي لسيدات نوبل بمدينة (مونشغلادباخ) الألمانية المنقعد من 13 ـ 16 أيار/مايو الجاري، ويناقش المؤتمر، إمكانية توسيع للبحركة النسوية العالمية، وأن تصبح حركة مقاومة سلمية ضد أنظمة الاستبداد والحروب.

المؤتمر يضم 50 سيدة من حول العالم وتشرف علية خمسة من السيدات الحاصلات على جائزة (نوبل)، كما أن دعوة ممثلة عن منظمة (سوريات عبر الحدود) أتى عقب زيارو وفد سيدات نوبل، لمركز المنظمة في العاصمة الأردنية (عمان) مطلع العام الجاري، وقد ضم الوفد كل من الصحفية اليمنية (نوكل كرمان) الحاصلة على الجائزة عام لجهودها في الثورة اليمنية، لتكون أول سيدة عربية تحصل على الجائزة العالمية وخامس شخصية عربية، والقاضية الإيرانية (شيرين عبادي) الخاصلة على الجائزة عام 2003 لجهودها بمجال حقوق الإنسان.

الأتاسي خلال المؤتمر ناقشت مع سيدات نوبل مجموعة من القضايا المتعلقة بالعمل الأغاثي في سوريا ولاسيما المخاطر التي يتعرض لها العاملون في هذا القطاع بالأضافة لمناقشة بنية المجتمع السوري وكيف تأثر خلال سنوات الحرب الستة.